من نحن

تم إنشاء اللجنة الهولندية الفلسطينية في عام 1969، معتبرة بأنّها جزءًا من الحركة العالمية لمحاربة الإستغلال، الإستبداد والتمييز العنصري. وانطلاقاً من هذه الرؤية، تسعى اللجنة إلى تعزيز التضامن مع الشعب الفلسطيني.و

في نهاية القرن التاسع عشر بدأ تحقيق المشروع الصهيوني في فلسطين والذي يشتمل على الإستيطان المنظم على الأراضي الفلسطينية، وهذا الإستيطان مرتبط أيضاَ بإبعاد واستبداد وتهميش الشعب الفلسطيني وتدمير مجتمعه. و

تؤيّد اللجنة الهولندية الفلسطينية نضال الفلسطينيين ضد هذا المشروع الصهيوني في بلادهم وتدافع عن حقوقهم، الفردية والجماعية، المكفولة في القانون الدولي ومواثيق حقوق الإنسان.و

في عام 2005 – بعد مرور عام على صدور محكمة العدل الدولية في “لاهاي” عن رأيها الإستشاري، والذي أكدت فيه عدم شرعية بناء جدار الفصل العنصري وإنشاء المستوطنات اليهودية في الأراضي الفلسطينية المحتلة مند سنة 1967 واعتبرتها إجراءً مخالفاً للقانون الدولي – دعا المنتدى المكوّن من مئة منظمة فلسطينية غير الحكومية لحملةٍ عالمية لمقاطعة وسحب الإستثمارات وفرض العقوبات ضد إسرائيل المعروفة بالاختصار”بدس” (المقاطعة، سحب الاستثمارات والعقوبات).و

واستناداً إلى القانون الدولي، فإن مبدأ البرنامج السياسي المتعلق بهذه الدعوة هو المساواة والمساواة أمام القانون لكلٍ من الفلسطينيين واليهود الإسرائيليين، وكذلك حق العودة وحق التعويض لجميع اللاجئين الفلسطينيين.و

تؤيّد اللجنة الهولندية الفلسطينية دعوة المقاطعة وبرنامجها السياسي. وإضافةً إلى ذلك، ترفض أي مبادرةٍ لإتخاذ أي قرارٍ يتعلق بمستقبل الفلسطينيين دون الأخذ بعين الإعتبار مصلحتهم. وعليه، تؤكد اللجنة أنّ من حق جميع الفلسطينيين – سواء داخل فلسطين أو خارجها – المشاركة في القرارات التي تؤثر على رفاههم ومستقبلهم.و

إن اللجنة تسعى إلى تحقيق أهدافها وذلك بتركيز جهودها على تقديم المعلومات والتأثير على الرأي العام والسياسي وزيادة ممارسة الضغط على إسرائيل وتقديم الدعم المالي و المعنوي للفلسطينيين.و